التغيير : الخرطوم أعلن، القائم بأعمال السفير المصري بالخرطوم، الوزير المفوض وائل بركات، مساء الأحد نتيجة الاستفتاء على "مسودة الدستور المصري الجديد" للمصريين المقيمين بالسودان.

ووفقاً للنتائج النهائية فقد بلغ عدد الموافقين – الذين قالوا “نعم” للدستور 249 صوتا، مقابل 4 أصوات بلا “غير موافق.

وقال، القائم بالأعمال المصري للسفارة المصرية بالخرطوم، إن عدد الأصوات التي شاركت في الاستفتاء على مسودة الدستور بالسودان بلغ 253 صوتا، من إجمالي عدد المقيدين في كشوفات اللجنة العليا للانتخابات بالسودان والبالغ 1540 مواطنا، بنسبة مشاركة بلغت نحو 15 % .

وأجريت بمقر السفارة المصرية بالخرطوم -عقب إنتهاء موعد التصويت في التاسعة من مساء الاحد- عملية فرز أصوات المصريين بالسودان الذين شاركوا في الاستفتاء على مشروع الدستور، على مدى خمسة أيام.

وأشار “بركات”- في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط بالخرطوم- إلى أنه لم تحدث أية مخالفات خلال فترة الاستفتاء، وأكد أن السفارة كرست كل إمكانياتها لراحة المواطن المصري ليؤدي واجبه القومي و “يمارس حقه السياسي بكل حرية في الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد”.

وقال، القائم بأعمال السفير المصري بالخرطوم، إن مصر ستمضي في طريق بناء مستقبلها واستقرارها، وتتجه بقوة نحو استكمال خارطة الطريق بخطى ثابتة “لتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية لمصرنا الغالية”.

وتنطلق غدا الثلاثاء بجميع محافظات مصر عملية الاستفتاء علي الدستور الجديد لمدة يومين.