التغيير : الخرطوم افادت مصادر ان مئات السودانيين تم استيعابهم السنوات الماضية في المؤسسات العسكرية البحرينية في إطار صراع الاقلية السنية الحاكمة ضد الاغلبية الشيعية، في وقتٍ نفي فيه السودان طلب البحرين تجنيد افراد سودانيين لاجهزتها العسكرية.

وأوضح، سفير السودان لدى مملكة البحرين، عبد الله محمد عثمان،  أن المملكة لم تطلب أفراداً سودانيين للتجنيد في الشرطة أو الجيش البحريني مطلقاً.

 وأضاف : “ما يشاع حول هذا الأمر هو مجرد ادعاءات لا أساس لها من الصحة”.

واشار السفير الي أن العقودات التي يروج لها بعض السماسرة هي عقودات زائفة ولا قيمة لها . ونصح المواطنين السودانيين بعدم التعامل مع من “يروجون لهذه العقودات حتى لا يكونوا ضحية لعمليات نصب واحتيال”.

ووفقاً لوكالة (سونا) الرسمية فأن السلطات المختصة في الخرطوم تلقت عدة بلاغات من مواطنين تعرضوا لعمليات نصب واحتيال بزعم توفير عقودات عمل لهم في البحرين .

غير ان مصادر مختلفة اكدت للـ (التغيير الالكترونية) ان المئات من السودانيين تم إستيعابهم في المؤسسات العسكرية والامنية ومنحهم الجنسية البحرينية لمواجهة الاغلبية الشيعية المعارضة للنظام الملكي السني الحاكم.

وأشارت المصادر الي ان اعدادا كبيرة من السودانيين المنضوين في المؤسسة العسكرية البحرينية تعود اصولهم لشرق السودان او تم إستقطابهم من الاقليم.