التغيير : الخرطوم كشفت، معتمدية اللاجئين السودانية عن دخول (3630) لاجيء من دولة جنوب السودان الى  السودان عبر ولايتي النيل الأبيض وجنوب كردفان وتوقعت وصول أربعة آلاف آخرين عن طريق معبر جودة.

وقال، رئيس اللجنة التنسيقية للاجئين بولاية النيل الابيض، الطيب محمد عبدالله، انهم وقفوا على أوضاع اللاجئين بالمعبر على الشريط الحدودي بين الدولتين موضحاً أن الاعداد في تزايد مستمر وفقاً للاحداث العسكرية الجارية بدولة الجنوب.
وأبان أن اللجنة تقوم بعمليات حصر وتصنيف اللاجئين وفقاً للقوانين الدولية الخاصة باللجوء موضحاً أن اللجنة قامت بتحديد نقاط الانتظار للاجئين بالكيلو (4) بمحلية الجبلين ومنطقة الاحيمر بمحلية السلام بغرض استقبال اللاجئين.

فيما اعلنت بعثة دولة جنوب السودان، علي لسان السفير جاك نوك نائب رئيس البعثة بالسفارة في تصريح للمركز السوداني للخدمات الصحفية عن دخول (2000) من رعاياها للسودان عبر الولايات الحدودية.

وأبان السفير أن عدداً مقدراً من رعايا دولة الجنوب دخلوا السودان من مقاطعة الرنك بولاية أعالي النيل الى ولاية النيل الابيض عند الحدود الصفرية بين البلدين فيما اتجهت مجموعات أخرى لولاية شرق دارفور وجنوب كردفان.

وفر اربعون الف جنوبي إلي يوغندا كذلك هربا من القتال الدائر في بلادهم.

وتدور معظم المعارك في الولايات المحاذية للشمال السوداني وهي جونقلي والوحدة واعالي النيل وكان من المتوقع ان تلجا اعداد اكبر من المدنيين لشمال السودان كما حدث ابان الحرب الاهلية في الاعوام بين 1983 و 2005م.