التغيير : الاهرام بدأت بمقر نادي ضباط الشرطة بالخرطوم، الثلاثاء، فعاليات "معرض الكتاب السوداني في دورته السابعة والخمسون" الذي تنظمه الدار القومية للنشر بمصر، بالتعاون مع رئاسة الأركان المشتركة والشرطة السودانية، والسفارة المصرية بالخرطوم، وذلك في إطار احتفالات السودان  بالعيد الثامن والخمسين للاستقلال.

ووجه، رئيس المكتب الإعلامي للسفارة المصرية بالخرطوم، المستشار عبد الرحمن عبد الفتاح ناصف – فى كلمته خلال افتتاح المعرض – الشكر لوزارتي الدفاع والداخلية السودانيتين باعتبارهما الجهة الراعية للمعرض بالتنسيق والتعاون مع السفارة المصرية بالخرطوم، مشيرًا إلى إن افتتاح المعرض يأتي في إطار الحرص على تلبية اهتمامات المواطن السوداني المعروف بشغفه للقراءة والإطلاع.

كما أكد حرص السفارة المصرية بالسودان على تحقيق التواصل اللازم مع مختلف قطاعات ومجالات العمل التنموي بالسودان الشقيق، معربًا عن أمله أن يحقق معرض الكتاب النجاح للمساهمة في نشر الثقافة والمعرفة بين مختلف أبناء الشعب السوداني.

وقال المشرف العام على معرض الكتاب بالسودان صلاح نور، إن المعرض يحمل هذا العام شعار” العسكريون يشاركون في تنمية ثقافة المجتمع”، مشيرًا إلى أن أبناء الشرطة والقوات المسلحة هم أبناء الوطن ودعامته، وأن هدف المعرض كسر الحاجز بين الجمهور والعسكريين وترسيخ مبدأ المشاركة بين جميع أبناء السودان لتحقيق النهضة المنشودة في مختلف المجالات.

وقال نور، إن المعرض يضم مجموعة متميزة من أهم الكتب والإصدارات الثقافية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية بالسودان.