التغيير : سودان تربيون أعلن عضو الهيئة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات معتصم الحاج، بدء محكمة سارة عبد الباقي التى قتلت اثناء احتجاجات ديسمبر الماضى الثلاثاء المقبل بمحكمة الدروشاب بالخرطوم بحري.

وقدم الحاج، (الخميس)، طلبا إلى رئيس اللجنة التي شكلها وزير العدل لتقصي الحقائق في أحداث سبتمبر الماضي لإرجاع البلاغ الخاص بقضية سارة عبد الباقي إلى وكيل النيابة واستكمال التحري مع أمين المخزن ورئيس قسم شرطة بحري شمال، في أعقاب تسليمه لطلب مؤخراً لضم أمين المخزن ورئيس القسم كمتهم لتسليحه شخصا لا علاقة له بالشرطة.

و أطلقت اللجنة والهيئة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات نداءً للمحاميين والمواطنين وأسر الشهداء والجرحى والمعتقلين لحضور جلسات المحاكمة  

وفى سياق منفصل قال عضو الهيئة السودانية للدفاع عن الحقوق والحريات التجاني حسن إن محكمة الجنايات الخاصة بمدينة سنجة بولاية سنار برئاسة القاضي عبد المنعم يونس واصلت جلساتها الخاصة بمحاكمة موقوفي الحركة الشعبية (شمال) بالنيل الأزرق الذين اعتقلتهم السلطات في أعقاب تفجر الأحداث في سبتمبر من العام قبل الماضي.

وعقدت المحكمة جلسة ومن المنتظر أن تواصل جلساتها (الخميس)  لسماع قضية الاتهام واستجواب المتهمين.

وفي أمدرمان تُعقد (الأحد) بمحكمة جنايات وسط محاكمة متهمي تفجيرات ميدان الخليفة بأمدرمان أبان خطاب الإمام الصادق المهدي في يونيو الماضي.

وكشف أحد المتهمين محمد البشرى عبد الحفيظ عن إلقاء القبض عليه من داخل ميدان الخليفة في ذات يوم الفعالية التي خاطبها الصادق المهدي وترحيله إلى مباني جهاز الأمن، مشيراً إلى أنه أمضى نحو شهر كامل داخل المعتقل تعرض من خلالها للضرب وقال إنه عقد مقابلة مع الصادق المهدي نفى لهم صحة رواية التفجيرات

وفي المقابل تشهد محكمة الكلاكلة (الخميس) محاكمة (6) من المتظاهرين تمت عملية توقيفهم في أعقاب تظاهرات سبتمبر الماضي بينما يحاكم نحو خمسة محتج آخر بالفتح بأمدرمان، فضلاً عن استمرار محاكمة (30) متهماً آخر من مواطني دار السلام بأمدرمان.