التغيير: اليوم التالي أعلن إبراهيم غندورمساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس حزب المؤتمر الوطني عدم استعداد حزبه للتخلي عن السلطة لأي حزب سياسي، فيما سخر من المعارضين الناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي وقال " مناضلو الكي بورد لن يسقطونا"

وقال مخاطباً جماهير القضارف والشعب  خلال ندوة ا نظمها حزب المؤتمر الوطني أمس الأول ” مافي حزب قدم شهداء زينا عشان كده ما في طريقة نخلي السلطة لي حزب” وأردف “الداير انتخابات نحن جاهزين .. مافي حاجة اسمها حكومة انتقالية لأنو دي حكومة منتخبة وشرعية .. والدايرين بالسلاح نحن جاهزين” .. وأكد أنه “لا يوجد أحد غيرنا في الساحة السياسية”،  وسخر غندور من قوى الإجماع الوطني والأصوات المعارضة لنظام الإنقاذ عبر المواقع الإسفيرية قاطعاً بأنها لن تنال مرادها في إسقاط النظام وقال غندور خلال مخاطبته الندوة السياسية للمؤتمر الوطني بمسرح القضارف: “الذين يجلسون في غرف مكيفة ويستخدمون الكيبورد فيسيئون لهذا وذاك لن يسقطوا الحكم فنضالات الكيبورد لن تسقطنا.ووصف ناشطون في ولاية القضارف ” طريقة غندور بأنها كانت متعجرفة  وذكرتهم بنافع علي نافع” وتساءل البعض “عن سر  العلاقة بين منصب مساعد الرئيس ونائبه في الحزب بالإزرداء والعنجهية؟