التغيير : الأبيض  أفاد شهود عيان  تحدثوا لصحيفة التغيير الإلكترونية  أن قوات كبيرة يعتقد أنها من الجنجويد هاجمت احد الأسواق بمدينة الأبيض عاصمة ولاية شمال كردفان مساء الجمعة وقتلت عددا من المواطنين من بينهم شرطيا كان في السوق.

 وقال يوسف إبراهيم شاهد العيان أن القوات التي كانت علي متن خمسة سيارات دفع رباعي هاجمت السوق من اتجاه الجنوب وأطلقت الرصاص بشكل عشوائي ما أدي الي مقتل المواطنين. 

 

وأضاف أن المهاجمين نهبوا المحال التجارية ولاذوا بالفرار قبل أن تصل تعزيزات من القوات المسلحة وتقوم بحراسة السوق الذي اصبح خاليا. 

 

وتكررت هجمات قوات الجنجويد القادمة من دارفور علي عدد من المدن بولاية شمال كردفان مؤخراً بعد أن استعانت بها الحكومة السودانية في صد هجمات قوات الجبهة الثورية في الولاية. وفي احدي المرات التي تمت فيها مهاجمة مدينة الأبيض قام المهاجمون باغتصاب عدد من النساء في المدن الطرفية . 

 

ويعرف عن الجنجويد أنها مليشيات عسكرية ليست لها عقيدة عسكرية ثابته قامت السلطات السودانية بالاستعانة بها خلال حربها ضد الحركات المسلحة في دارفور لكن هذه القوات خرجت عن طاعة السلطات  الحكومية وأصبحت تقوم بهجوم وغارات علي القوافل العسكرية الحكومية أيضاً.