التغيير : الخرطوم قالت شرطة محلية شرق النيل انها تمكنت من ضبط أربعة من أعضاء جماعات وصفتها بالـ "المتفلتة" داخل مقر إقامتهم.

واشارت إلي ان الخطوة تاتي في إطار “العمل المنعي الإستباقي” الذي تنفذه شرطة ولاية الخرطوم و خطة محاربة الجماعات المتفلتة.

وقالت الشرطة في تصريحات نقلتها الوكالة الحكومية الرسمية (سونا) انه تم تقديمهم للمحاكمة و أوقعت عليهم عقوبة السجن حيث حكم على المتهم الأول “بسنة سجن” بينما حكم على الثلاثة الآخرين “بثمانية أشهر سجن”.

 

ولم يتم الإعلان عن طبيعة الجرم المرتكب ولا اسماء المتهمين.

 

ويتخوف مراقبون من ان هذه الاعلانات الغامضة تحمل في طياتها في احيان كثيرة انتهاكات لحقوق الانسان ضد الطبقات الشعبية الفقيرة وسكان الاطراف مع “إستهداف علي اسس عنصرية”.


و أفاد مدير دائرة الجنايات بشرطة ولاية الخرطوم، اللواء محمد أحمد، بان الإجراءات الاستباقية التي اتخذتها الشرطة حدت كثيراً من نشاط الجماعات المتفلتة وتم تقديم عدد كبير منهم للمحاكمات مؤكداً أن الظاهرة في طريقها للانحسار.


وأشار إلي أن الشرطة في المحليات والأقسام تنسق مع اللجان المجتمعية بالأحياء للمساعدة في إعادة هؤلاء الشبان المتفلتين.