التغيير : سونا يعقد مجلس شورى المؤتمر الوطني اجتماعاً استثنائياً غدا السبت لمناقشة  وثيقة الاصلاح ومشروع الحوار بين الحكومة والمعارضة واحتواء تداعيات خطاب البشير الأسبوع الماضي بعد تنامي الاحباط وسط السودانيين بسبب لغة الخطاب وخلوه من أي مقترحات عملية وآليات لتنفيذ الحوار.

ونقلت وكالة السودان للانباء ” سونا” أن  المجلس القيادى للمؤتمر الوطنى فى اجتماعه الذى انتهى فى الساعات الاولى من صباح اليوم الجمعة برئاسة رئيس الحزب ورئيس الجمهورية المشير عمر البشير أجندة الإجتماع الاستثنائي لمجلس الشورى القومى للحزب المقرر انعقاده غدا السبت .

واستمع المجلس لتقرير من اللجنة المختصة حول برنامج اصلاح العمل بالحزب والدولة وتمت الاشارة لما يجرى من اتصالات مع القوى السياسية حول مرتكزات مبادرة رئيس الحزب رئيس الجمهورية ،

كما سيوافق مجلس الشورى على ضم الفريق أول بكري حسن صالح وحسبو محمد عبد الرحمن والفاتح عز الدين وصابر محمد الحسن إلى المكتب القيادي للمؤتمر الوطني، ووجه المجلس بعد استماعه لتقارير من الولايات حول مرحلة البناء الحزبي من حيث الترتيبات والجدول الزمنى ووجه الولايات التى لم تكمل عمليات الحصر باكمالها استعدادا لمرحلة البناء التى اشار الى انها ستبدأ اعتبارا من الشهر الجارى على ان تكتمل قبل انعقاد المؤتمر العام للحزب المقرر نهاية اكتوبر من العام الجارى . كما تداول المجلس كذلك حول التعديلات المقترحة للائحة الحزب للانتخابات الداخلية.

وحسب مراقبين فان مجلس شورى الوطني سوف يناقش  قضية الحوار وفقاً للمشروع الأمريكي الذي يدعو إلى ” هبوط ناعم” من خلال تسوية سياسية بين الحكومة والمعارضتين السلمية والمسلحة، ويضمن الاتفاق عدم تقديم عمر البشير والمتهمين الاخرين إلى محكمة الجنايات الدولية في قضايا جرائم إبادة جماعية وجرائم حرب في إقليم دارفور، كما سيناقش المجلس الآثار السلبية التي ظهرت بعد خطاب البشير وما تركه من احباط في نفوس السودانيين بسبب تعميم الخطاب وخلوه من أية متقرحات عملية وآليات لتنفيذ الحوار وقرارات سياسية تهيئ المناخ لأي حوار مع المعارضة.