التغيير - سونا دخل الإتحاد العام للمرأة السودانية التابع للحكومة في مجال الاستثمار في الصمغ العربي بدخوله في شراكة مع شركات الصمغ العربي وتمليك النساء أشجار الطلح والهشاب.

ونقلت وكالة السودان للأنباء” سونا” أن الإتحاد العام للمرأة السودانية  عفد الملتقى الرابع عشر لأمينات التنمية الاقتصادية ومديرات المحفظة بالولايات .وكشفت رئيس الإتحاد اقبال جعفر رئيس الاتحاد أن الملتقى تحدث عن شراكة ذكية مع شركات الصمغ العربي، وأعلنت أن العمل مع الشركة سيكون في إطار تمليك النساء الريفيات أشجار الطلح والهشاب وتدريبهن على كيفية التعامل معها ورعايتها .

 مشيرة إلي أن هذا العمل يأتي في إطار توطين الأشجار المثمرة الذي يسعى الاتحاد من خلاله إلى تشجيع المرأة على الإنتاج لتحسين دخلها وتمكينها اقتصاديا وبالتالي تسهم بدورها في دعم اقتصاد للبلاد ، ودعت دكتورة اقبال امينات الولايات الى إنزال مشروع (قوتنا من بيوتنا) الى ارض الواقع خلال الوثبة الثانية لمشروع المرأة الريفية ، مؤكدة أن المرأة هي اساس العمل الاقتصادي والانتاج وهي التي تسعى لتلافي اية ازمة اقتصادية بحكم تدبيرها وحنكتها .

ومن جانبه اكد د. عبد الماجد عبد القادر الأمين العام لشركة الصمغ العربي أهمية شجرة الصمغ العربي باعتبارها داعما مهما للاقتصاد ، موضحا أن حزام الصمغ العربي يمتد في 12 ولاية بمساحة تقدر بـ 500 الف كيلو متر مربع ، معددا فوائد الصمغ العربي من حفظ للمياه ودخوله في كثير من السلع.