التغيير : وكالات وصف منسق الشئون التنموية والإنسانية والممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة فى السودان على الزعتري الاوضاع فى جنوب كردفان والنيل الازرق بالمتدهورة

واجتمع الزعتري فى الخرطوم مع مساعد الرئيس السوداني عبدالرحمن الصادق وتباحثا حول المحاور الأربعة التى وردت فى خطاب الرئيس عمر البشير والحوار الداخلي ومحادثات الحكومة مع الحركة الشعبية قطاع الشمال والحاجة الي الوصول الى حل سريع للمنطقتين ودارفور.

وأشار الزعتري الى ان الامم المتحدة أكدت تدهور الوضع الانسانى في المنطقتين ومن الافضل التفكير في إحياء حملة التحصين والوقاية من الأمراض المميتة والمصيبة للأطفال وأيضا تقديم يد المساعدة للنساء والعجزة في المنطقتين.

وأبدى استعداده لزيارة المنطقتين مع زملاء من الأمم المتحدة بموافقة الطرفين.

مبيناً بأن هذا لا يمنع المفاوضات الاستمرار في شقها الأمني والسياسي مع وجود نوع من أنواع التوقف عن الإعتداء لإتاحة الفرصة للجهد الإنساني.