التغيير : وكالات أعلن برنامج الأغذية العالمى الاثنين أن نحو عشرين ألف شخص نزحوا بسبب القتال المتجدد فى إقليم دارفور غرب السودان.

وصرحت مسئولة البرنامج أمور الماجرو “وصل نحو عشرين ألف نازح جديد معظمهم من النساء والأطفال”، وأضافت أن النازحين جاءوا من قرية سانيا ديليبا على بعد نحو 35 كلم من مدينة نيالا عاصمة ولاية دارفور الجنوبية.

ويتوجه فريق من البرنامج إلى المنطقة الثلاثاء لتحديد عدد المحتاجين إلى المساعدات، وأضافت الماجرو أنه “فى الوقت نفسه فإننا نرسل قافلة تحمل 90 طنا من الطعام” للنازحين الجدد.

وقامت فرق تقييم منفصلة الاثنين بتعداد النازحين الذين وصلوا إلى مخيمى كلمة والسلام للنازحين فى منطقة نيالا، وقالت إنه “مع جميع عمليات النزوح التى تحدث، فإن هذين المعسكرين يستقبلان واصلين جدد”.

وأضافت أنهم جميعا نزحوا بسبب العنف الذى تقول مصادر محلية ان مليشيا تطلق على نفسها “قوات الدعم السريع” مسئولة عنه.

وتحدثت قوات حفظ السلام الدولية عن تقارير بخصوص عمليات نهب وإحراق ووقوع إصابات بين السكان المحليين.