التغيير : الخرطوم  صادر جهاز الأمن عددي امس الإثنين من صحيفتي (التغيير) و(الجريدة) بعد الطباعة دون أي تقديم أسباب ضمن سلسلة من اعمال المصادرات قام بها جهاز الامن الاسابيع الماضية للصحف.

وقالت صحفيون لحقوق الإنسان (جهر) في بيان تلقت (التغيير الالكترونية) نسخة منه ان شهر مارس الجاري شهد هجمة أمنية شرسة على حرية التعبير، حيث صادر جهاز الأمن عددي (الإثنين 3 مارس)، و (الأربعاء 5 مارس) من صحيفة (الحُرَّة) قبل أن يمنع صدورها يوم (الخميس 6 مارس).

فضلاً عن عددي (الإثنين 3 مارس)، و(الثلاثاء 4 مارس) من صحيفة (السوداني)، وعدد (الإثنين 3 مارس) من صحيفة (الأهرام اليوم)، وعددي (الثلاثاء 4 مارس) من صحيفتي (الجريدة) و(آخر لحظة)، زيادة إلى مصادرة عددي (الأربعاء 5 مارس) من صحيفتي (سيتيزن) الإنجليزية، و(إيلاف) الإقتصادية.

ورحبت (جهر) بعودة صحيفة ( التيار) التى إنتزعت حقّها فى العودة بقرار قضائي، كما اعلنت تُرحّيبها بعودة النسخة الورقيّة من صحيفة (الميدان).