التغيير : الخرطوم قالت الامم المتحدة ان اكثر من 120.00 الف شخص اجبروا علي النزوح من مناطقهم في اقليم دارفور منذ مطلع العام الحالي وحتي الان.

فيما وصل عدد الجنوبيين الفارين من جنوب السودان الي السودان الي 44 الف شخص.

واوضح مكتب الشئون الانسانية للامم المتحدة بالخرطوم خلال بيان صحافي ان معظم  النازحين شردوا من ولايات شرق وشمال دارفور بعد احداث العنف التي وقعت بين القوات الحكومية والمتمردين من جهة والنزاعات القبلية من جهة اخري.

واضافت ان 60.00 شخصا قد نزحوا موخرا من منطقة سرف عمرة بولاية شمال دارفور بعد احداث العنف التي وقعت بين القوات الحكومية وحركة تحرير السودان فصيل اركو مناوي.

وقالت ان معظم النازحين في حاجة ماسة للمساعدات الانسانية خاصة الطعام ومياه الشرب النظيفة.

وفي سياق مختلف اكدت الامم المتحدة ان عدد لجنوبيين الفارين من القتال المستمر والواصلين الي السودان وصل الي اكثر من 44 الف شخص جلهم من النساء والاطفال. وقالت ان اللاجيين الذين وصلوا الي منطقة ام كرشولا بولاية جنوب كردفان يعانون اوضاعا انسانية شديدة التعقيد في ظل قلة المساعدات الانسانية الموجودة في المنطقة بسبب عدم وجود منظمات دولية متخصصة.