التغيير : الاناضول إجتمع وزير الدفاع المصري المشير عبد الفتاح السيسي مع نظيره الجنوب سوداني الفريق كوال مجانق جووك، الذي يزور القاهرة حالياً، على رأس وفد رفيع يضم كذلك الفريق مابوتو مامور، وزير الأمن القومي.

وأشارت معلومات صحفية أن “اللقاء تناول تطورات الأوضاع على الساحتين المحلية والإقليمية وانعكاساتها على الأمن والاستقرار داخل القارة الإفريقية”، وكذلك تم “بحث سبل تعزيز العلاقات والتعاون بين البلدين في كافة المجالات”.

وأعرب السيسي، عن ثقته في قدرة جنوب السودان على وحدة الصف ونبذ الخلافات لتحقيق طموحات وتطلعات الشعب الجنوب سوداني في كل المجالات، مشددا على “عمق الروابط التاريخية التي تربط بين شعوب وادى النيل”.

ونقل جووك إلى السيسي تحية الرئيس الجنوب سوداني سلفاكير ميارديت، وإعتزازه بالجهود المصرية الداعمة لشعب جنوب السودان، متمنيًا لمصر “إستكمال خارطة المستقبل وتحقيق الاستقرار كونها حجر الزاوية في القارة الإفريقية بتاريخها الحضاري العريق”.

وزيارة وزير دفاع جنوب السودان للقاهرة، التي وصلها مساء السبت، هي الأولى من نوعها، وتستغرق عدة أيام للقاء عدد من المسؤولين المصريين.

واستقبلت القاهرة الاسابيع الماضية عدداً من الوفود الرسمية من جنوب السودان كما قام عدد من المسؤولين المصريين بزيارات لجنوب السودان.