التغيير : الخرطوم اتهم مـفـوض العون الإنســـاني الســـوداني ســـليمـان عبـد الرحمـن، اللجــنة الدولية للصليب الاحمـر “بـالتشويش” على إجــراءات الحكومـة السودانية التي اتخذت فـي مـواجــهة نشاطها.

 وشدد على ان الســـلطات لم تعلق نشاط اللجــنة، وإنها لم تتوقف ولو ســـاعة واحدة ، لافـتا إلى اســـتمـرار المـشاورات مـع مـســـئوليها الذين وصلوا الخرطوم نهاية الاســـبـوع المـاضي لتوفـيق اوضاع اللجــنة.

 ونقلت وكالة انبـاء “الشرق الاوســـط” عن مـفـوض العون الإنســـاني قوله فـي تصريحات صحفـية الاربـعاء :”إن اللجــنة الدولية مـارســـت تشويشا على الإجــراءات الصادرة مـن مـجــمـع الإجــراءات بـالمـفـوضية ، ولفـت إلى وصول المـســـتشارة القانونية للجــنة مـن جــنيف على راس وفـد للتوقيع على الاتفـاقية المـعدلة مـن وزارة الخارجــية، وتوقع عودة الامـور إلى نصابـها بـعد دراســـة الاتفـاقية والتوقيع عليها.