التغيير.: الخرطوم صادر جهاز الأمن عدد (الجمعة 28 مارس 2014) من صحيفة (الجريدة) بعد الطباعة دون أي أسباب.

وخلال شهر (مارس 2014) الجاري صادر جهاز الأمن أعداد (الجريدة) أيام: (الثلاثاء 4 مارس 2014)، (الإثنين 10 مارس 2014)، و(الأربعاء 19 مارس 2014).

كذلك يوقف جهاز الأمن الكاتب الصحفي بها حيدر خير الله من الكتابة لأجل غير مُسمَّى منذ (الإثنين 3 مارس 2014).

وإستدعى جهاز الأمن يوم (الخميس 27 مارس 2014) الصحفي، والناشر، ورئيس مجلس إدارة صحيفة (الأسواق) الإقتصادية محجوب عروة. 

كما إستدعى جهاز الأمن يوم (الخميس 27 مارس 2014) رئيس تحرير صحيفة (الأسواق) الإقتصادية أحمد عبد الله التوم.

وما زالت الأجهزة الأمنية تعتقل الكاتب تاج الدين عرجة منذ (الثلاثاء 27 ديسمبر 2013)، فيما يستمر إحتجاز الصحفي بالإذاعة السودانية أشرف عمر خوجلي بالسجن –  قيد المحاكمة – منذ (الخميس 26 سبتمبر 2013) مع مواطنين آخرين بتُهم تتعلق بالمشاركة في التظاهرات التي شهدتها البلاد في (سبتمبر 2013) الماضي.

 وادانت منظمة صحفيون لحقوق الإنسان ” جهر”  “إستمرار ظاهرة الإستدعاء الأمني، ومصادرة الصحف بأثر رجعي”، وناسدت المؤسسات، والأجسام، والمكونات ذات الصلة بحرية النشر، والتعبير، والتغيير لتكثيف النشاط الداعم لإسقاط النظام وإحلال بديل ديمقراطي، وتدعو المجتمع الصحفي للإستمرار في حركة المقاومة المدنية، ومواجهة الأجهزة الأمنية بالصمود، ومواصلة الكفاح، لأجل صحافة حرة، ووطن يسع الجميع.