التغيير: وكالات أعلنت وزارة الخارجية السودانية عدم تسلم الرئيس السوداني عمر البشير دعوة لحضور قمة أفريقيا- الاتحاد الاوروبي المقرر انعقادها في بروكسل يومي 2-3 أبريل 2014 م، واتهمت الاتحاد الاوروبي بالعمل على احداث شرخ في "الموقف الافريقي الموحد من استحقاقات القمة"

واتهمت وزارة الخارجية السودانية في بيان صحفي نشرته وكالة الأنباء السودانية(سونا) الاتحاد الاوروبي بالتعامل الاستعلائي مع القادة الأفارقة، وشدد البيان على رفض ما أسماه”الانتقائية في توجيه الدعوات” مطالبا بتأجيل القمة الى حين توجيه الدعوة الى كل الرؤساء الأفارقة.

 

وقال البيان ان الاتحاد الأفريقي عقد اجتماعا على مستوى ممثلي الدول صدرت عنه توصية بان يصحح الاتحاد الاوروبي موقفه ويوجه الدعوة للرؤساء في موعد لا يتجاوز الثلاثين من مارس الجاري، وإلا تأجيل القمة.

ورفض الاتحاد الاوروبي توجيه الدعوة للبشير الا انه قال: للاتحاد الأفريقي مطلق الحرية في دعوة من شاء من الرؤساء الأفارقة.

 

وظلت مشاركة الرئيس السوداني عمر البشير في المحافل الدولية منذ صدور مذكرة توقيف بحقه من قبل محكمة الجنايات الدولية عام 2007 تثير الجدل وتشكل مأزقا للدبلوماسية السودانية.