التغيير : وكالات حذرت مسؤولة بريطانية، الأربعاء، من تجاهل المجتمع الدولي السودان، الذي يحتاج إلى حجم "مذهل" من المساعدات وتتدهور الأوضاع في أجزاء منه.

وقالت كاتي ترتون، المسؤولة في وزارة التنمية الدولية البريطانية، لدى تدشين خطة الأمم المتحدة وشركاءها لعام 2014، بشأن الاحتياجات الإنسانية للسودان: “الأرقام حقيقة مذهلة.

وتقدر الأمم المتحدة عدد الذين يحتاجون لمساعدات إنسانية في البلاد بحوالي 6.1  ملايين شخص، أكثر من نصفهم في إقليم دارفور، وتبلغ جملة تكلفة المساعدات 995 مليون دولار.

وأضافت ترتون: “الأوضاع في دارفور وجنوب كردفان تتدهور بسرعة، وهناك عدد كبير من اللاجئين وصلوا من جنوب السودان”، وزادت : “الموارد قليلة، ونحن قلقون للغاية من أن تختفي دارفور من اهتمام المجتمع الدولي، وان يترك السودان دون موارد لمقابلة احتياجات الإغاثة.