التغيير : الخرطوم أصدر المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية قراراً جمهورياً بحل مجلس ادارة شركة السودان للأقطان وفقاً لوكالة الانباء الحكومية (سونا) .

وتعد قضية شركة الاقطان من أكبر قضايا الفساد التى وصلت إلى المحاكم بعد ان نشرت حيثياتها صحيفة (التيار) التى يرأس تحريرها الكاتب المقرب من نافذين في نظام الانقاذ وعضو الحركة الاسلامية (السابق) عثمان ميرغني ، غير أن ذلك لم يشفع له وعلق صدور الصحيفة منذ يونيو العام 2012م.

 

وكشفت المحكمة عن إستيلاء عدد من المتهمين علي ملايين الدولارات وتحويلها لمصلحتهم الخاصة. وتؤكد مصادر ان نافذين كبار شاركوا المتهمين الاموال الطائلة التي استولوا عليها وهو ماسيضطر السلطات لقفل ملف القضية.
 

ومطلع هذا العام جدد المراجع العام التأكيد على اتهامه لوزير المالية والاقتصاد الحالي بدر الدين محمود بالتورط في قضية الفساد في شركة الأقطان السودانية ، واتهمه بالتزوير عندما كان يشغل منصب نائب محافظ بنك السودان في خطاب ومذكرة تفاهم.