التغيير: الخرطوم كشفت مصادر مطلعة عن مطالبة فندق مريديان  لولاية الجزيرة مبلغ (32) مليون جنيه عبارة عن مصاريف غسيل وكي ملابس الوالي المستقيل الزبير بشير طه فيما روجت الصحيفة الملوكة للحاج عطا المنان  عن اختيار المجلس القيادي للمؤتمر الوطني  لعطا المنان خلفاً للزبير الذي أطاحت به صراعات الحزب الحاكم مع والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر.

وقالت مصادر “إن شركة فندق ميريديان تطالب ولاية الجزيرة بمبلغ 32 مليون جنيه عبارة عن مصاريف غسيل وكي ملابس والي الجزيرة السابق بروفيسور الزبير طه”

فيما روجت صحيفة ” آخر لحظة”  لصاحبها الحاج عطا المنان ليحل محل الزبير، وأشارت إلى  أن المكتب السياسي للمؤتمر الوطني بولاية الجزيرة رشح بأغلبية كبيرة المهندس الحاج عطا المنان إدريس القيادي البارز بالحزب لمنصب الوالي لقيادة الولاية إلى حين قيام الانتخابات في العام 2015م.

ويرى مراقبون  أن صراعات ” المؤتمر الوطني” ومراكز القوى داخله  استخدمت كل أساليب الحرب القذرة فيما بينها، واشهرت ملفات الفساد التي كانت من المسكوت عنه، وطالت التهم المحسوبين على نافع علي نافع وعلي عثمان محمد طه،

ويذكر أن الزبير بشير طه يرتبط  بعلاقة نسب بنافع فيما يحسب الخضر وقيادة شركة الأقطان على علي عثمان محمد طه.