التغيير  أعلنت الحركة الشعبية (شمال) عن اتفاقها مع الحكومة السودانية على العمل من أجل الوصول الى اتفاق إطاري جديد على أساس مقترح الوساطة وقرار مجلس السلم والأمن 423 ، وقرار مجلس الأمن الدولي 2046،  

وأشارت الحركة في تعميم صحفي تلقت(التغيير الإلكترونية) نسخة منه الى ان اتفاق (نافع،عقار) سيكون اول المرجعيات في التفاوض حول الاتفاق الاطاري.

وفيما يلي نص البيان:

الطرفين يتفقان على العمل للوصول لإتفاق إطارئ

 

 

منذ بدية الجولة، بذلت الوساطة مجهودات كبيرة مع الطرفين للوصول لإتفاق، والحركة الشعبية – شمال جاءت لهذه الجولة للوصول لإتفاق إطاري قائم على إتفاقية 28 يونيو2011م إتفاقية( نافع – عقار) ومقترح 18 فبراير2014م المقدم من الوساطة الذي لم يناقش طوال هذه الجولة، عكفت الأطراف على مناقشة فكرة العمل في شكل لجأن أربعة قبل الوصول لإتفاق إطاري، وكان من راي الحركة الشعبية إن فكرة اللجأن تحتاج وتنبع من وجود إتفاق إطاري والتي سوف تعمل على أساسها اللجان، بينما كانت الحكومة السودانية (الموتمر الوطني) يريد الذهاب مباشرة الي اللجأن وحرق المراحل التي ترتكز على أطر محددة ومرجعيات، وبعد مجهودات طويلة إتفقت الأطراف على ضرورة الوصول اولاً الي إتفاق إطاري جديد على أساس مقترح الوساطة وقرار مجلس السلم والامن 423 وقرار مجلس الامن الدولي 2046، والتي يجب ان تأخذ في أولى مرجعياتها إتفاق 28 يوليو2011م (نافع – عقار).      

مبارك أردول

المتحدث الرسمي يإسم وفد الحركة الشعبية المفاوض

28 أبريل 2014

أديس ابابا