التغيير: الخرطوم قررت ولاية الخرطوم ازالة مدرسة كمبوني بأم بدة والتي يدرس فيها الطلاب المسيحيون من أبناء جنوب كردفان فيما  طالب مجلس آباء التلاميذ بوقف القرار لأن المدارس الحكومية لا تدرس مادة التربية المسيحية .

 و تقع  مدرسة ( كمبوني ) في منطقة اْمبدة الحارة 41 مشروع الليمون ( دار الاْرقم اْبو ريال ) من الناحية الجنوبية لتقاطع الشباب , وتبلغ مساحتها 480 متراً , وقد  تم إنشاء هذه المدرسة في عام 1981م في جنوب الحارة  قبل  ترحيلها في موقعها الحالي بمشروع الليمون في  عام 1995م ، .وتضم مدرسة كمبوني نحو ( 470) طالباً وطالبة جميعهم من إقليم جبال النوبة،

و أشارت مصادر مطلعة إلى أن أهمية المدرسة  تأتي في إنها تضم   الطلاب المسيحيين في عدد من مناطق أم درمان , ويعمل بمدرسة الكمبوني اْكثر من (16) معلماُ ومعلمة جميعهم من ابناء جبال النوبة بالاضافة إلى العمال . وكانت المدرسة قد أحرزت في العام الدراسي 2012م _ 2013م نسبة نجاح تجاوز حاجز ال90% في شهادة مرحلة الاْساس ، فيما سجلت انجازاً في العام الدراسي  2013م _ 2014م بنسبة  بلغت  100%,

وعلمت ” التغيير” أن مجلس الاْباء  خاطب الجهات المسئولة في حكومة الخرطوم دون أن يجدوا استجابة من قبل المسئولين.