التغيير: جوبا- اديس ابابا وصل رئيس الحركة الديمقراطية في جنوب السودان الفريق ديفيد ياو ياو الي   جوبا الثلاثاء مع عدد قليل من قياداته  بعد توقيعه اتفاق سلام مع حكومة جنوب السودان.

وقال خلال تصريحات صحافية ان وصوله يعني التنفيذ الفعلي لاتفاق السلام الذي وقعه مع الرئيس سلفاكير ميارديت مطلع الشهر الجاري. مشيرا الي انه ملتزم ببنود الاتفاق طالما التزم به الطرف الاخر.

من جانب اخر اعلنت الهيئة الاقليمية للتنمية بدول شرق افريقيا “ايغاد” تاجيل مباحثات السلام بين الفرقاء في جنوب السودان من يوم 295 الي الرابع من الشهر المقبل. وقال بيان صادر عن الهيئة واطلعت عليه “التغيير الالكتروني” ان التأجيل جاء بعد موافقة الطرفين ولإجراء مزيد من المشاورات وانها ستقوم بتحركات مع كل اصحاب المصلحة في الجنوب.

ودعت الايغاد التي ترعي التفاوض الطرفين الي الوقف الفوري لأطلاق النار بالإضافة الي عدم تحريك القوات من اماكنها من اجل تسهيل عمل فرق المنظمات الانسانية في الوصول الي المتضررين وتقديم العون لهم.

وكان الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه السابق رياك مشار وقعا اتفاق سلام في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا مطلع الشهر الجاري. غير ان الاتفاق انهار بعد ساعات من توقيعه بعد تجدد الاشتباكات بين قوات الطرفين.