التغيير: كورة اقتنص الزمالك فوزاً صعباً على حساب ضيفه الهلال السوداني بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي أقيم مساء اليوم السبت باستاد الدفاع الجوي بالقاهرة في الجولة الثانية للمجموعة الأولى ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

تقدم الموريتاني دومينيك دا سيلفا للزمالك في الدقيقة 6 بينما تعادل للهلال مدثر الطيب كاريكا في الدقيقة 25 وأحرز محمد عبد الشافي هدف الفوز في الدقيقة 81.

 

وحقق الزمالك فوزه الأول بدور المجموعات ليرفع رصيده إلى ثلاث نقاط متساوياً مع الهلال السوداني ويتقدم للمركز الثاني بفارق الأهداف قبل لقاء فيتا كلوب ومازيمبي الكونغوليين.

 

المباراة اتسمت بالندية الشديدة منذ اللحظة الأولى في ظل العرض الفني الراقٍ الذي قدمه الهلال خاصة في الجوانب التكتيكية من خلال مديره الفني البرازيلي كامبوس.

 

الزمالك بدأ المباراة بهجوم كاسح نجح خلاله المدرب أحمد حسام “ميدو” في الضغط على دفاعات الهلال ليسجل دومينيك هدفه الأفريقي الأول مع الفريق الأبيض بضربة رأس رائعة.

 

وكالعادة لعبت الأخطاء الدفاعية دوراً بارزاً في الأهداف التي تستقبلها شباك الهلال حيث أخطأ المدافع الصاعد ياسر إبراهيم في تقدير الكرة ليحرز الطيب كاريكا هدفاً بعد مراوغة عبد الواحد السيد حارس الزمالك ببراعة.

 

ميدو مدرب الزمالك لجأ لطريقة أكثر هجومية مع الشوط الثاني للمباراة حيث دفع بالثنائي أحمد جعفر وحازم إمام وخرج الصاعد يوسف أوباما ودومينيك.

 

وواصل الزمالك ضغطه الهجومي في الشوط الثاني ، وبدأ الهلال اللعب بشكل أكبر على الهجمات المرتدة بغية إدراك هدف للفوز حيث طمع البرازيلي كامبوس في المباراة وأجرى بعض التغييرات لتنشيط وسط الملعب وخط الهجوم.

 

ميدو ألقى بآخر أوراقه بالدفع بمهاجمه أحمد علي ، وأصبح الفريق الأبيض أكثر خطورة وتسابق لاعبوه في إهدار الفرص وسط دفاع هلالي منظم يستحق الإشادة رغم الهزيمة.

 

وفي الدقيقة 81 ، اقتنص عبد الشافي الفوز للزمالك بهدف رائع من تسديدة قوية هزت شباك حارس الهلال.

الزمالك لجأ للانكماش الدفاعي في اللحظات الأخيرة للمباراة وسط اندفاع هجومي للهلال إلا أن المباراة انتهت بفوز الأبيض وأول هزيمة لبطل السودان في دور المجموعات.