الخرطوم : التغيير  أمر رئيس نيابة أمن الدولة ياسر أحمد محمد بحظر النشر والتناول الإعلامي في البلاغ الجنائي  المتهم فيه رئيس حزب الأمة القومي  الصادق المهدي حتى نهاية التحريات الجنائية.

وطبقا لوكالة السودان للانباء فان حظر النشر في هذه القضية يأتي تحقيقاً لمبدأ عدم التأثير أو الإضرار بسير العدالة إنفاذاً لمقتضيات المادة : 26/ 1/ ج/هـ/ من قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2009م

وأعتقلت السلطات الامنية الصادق المهدي من منزله واودع  في الحراسة القانونية بسجن كوبر ا منذ عشرة أيام على خلفية البلاغ الذي قيد بواسطة دعوى من جهاز الأمن والمخابرات الوطني  بعد اتهامات وصفها الجهاز بالكاذبة والمسيئة لسمعة قوات الدعم السريع.