التغيير : كسلا إعتقل جهاز الامن بولاية كسلا القيادي الطلابي بجامعة كسلا محمد كمال احمد، وارسل إشارات بإمكانية تدخله لفض إعتصام الطلاب الذي يدخل يومه الخامس.

ووفقاً لمصدر في الجامعة فقد إستدعي جهاز الامن بكسلا (الخميس) رئيس رابطة طلاب كلية الهندسة محمد كمال احمد وابلغه بضرورة فض الإعتصام والدخول في حوار مع إدارة الجامعة.

وأضاف المصدر الذي كان يتحدث للـ (التغيير الإلكترونية) : “ارسلوا له تلميحات بانهم سيعتقلوا الطلاب إذا لم يفضوا اعتصامهم”. ويعطي قانون الجامعة طلابها الحق في الإعتصام عن دراسة حال عدم تحقيق مطالبهم ولإدارة الجامعة سلطة إغلاقها في حالة إستمر الاعتصام لثلاثة ايام.

وكان مجلس عمداء الجامعة قد قام بإغلاق كلية الطب في ابريل الماضي لاجل غير مسمي بعد إعتصام طلابها لثلاثة ايام.

ويطالب الطلاب بتاهيل الكلية لترقي لشروط المجلس الهندسي وتنال إعترافه ويتم منح الطلاب الرقم الهندسي، حيث يرفض المجلس الهندسي حالياً الإعتراف بالكلية بسبب عدم توفر عدد كبير من الشروط التي يضعها المجلس.

ويقول طلاب الكلية ان كليتهم تفتقر لابسط شروط التعليم العالي ولايوجد فيها محاضر واحد يحمل درجة الدكتوراه وتدهور شامل ونقص في اعداد اللابات والورش واستراحات الطالبات والنشاط والمسجد. وتضم الكلية التي تم تأسيسها العام 2011م ثلاث دفعات يدرس فيها مايقارب 580 طالبا وطالبة.