التغيير: الخرطوم نظم العشرات من الصحافيين السودانيين وقفة احتجاجية امام المجلس القومي للصحافة والمطبوعات، اليوم الاحد بعد تزايد معدلات التضييق عليهم من قبل السلطات الحكومية.

ورفع الصحافيون الذين جاءوا من مختلف الصحف لافتات تدعوا الي وقف الانتهاكات ضدهم وخروج الاجهزة الامنية من الرقابة علي الاعمال الصحافية. وتقدم الصحافيون بمذكرة الي المجلس تحدد مطالبهم.

وطبقا للمذكرة التي اطلعت عليها ” التغيير الالكترونية” فان الصحافيين طالبوا المجلس بالتدخل العاجل والسريع “لحماية المجتمع الصحافي من التغول الامني” ولرد الهجمة علي الصحف وايقاف الاقلام الموقوفة عن الكتابة.

وقال البيان ان رئاسة الجمهورية وبايعاز من وزير الاعلام باركت الهجمة علي الصحف وخاصة صحيفة “الصيحة” التي تم ايقافها وتفتيش مقرها واستدعاء 13 صحافيا يعملون بها للتحقيق.