التغيير : غرب كردفان افادت مصادر اعلامية ان 41 شخصاً قتلوا وجرح آخرون في نزاع حول أرض بين بطنين لقبيلة المسيرية استخدمت خلالها أسلحة ثقيلة وخفيفة في منطقتي الشراب وناما بمحليتي المجلد والدبب بغرب كردفان.

وقال والي الولاية اللواء أحمد خميس، انه تلقي تقريراً عن الأوضاع بمنطقة النزاع الذي جرى الأيام القليلة الماضية.
وأوضح التقرير أن النزاع جري حول أرض لتنقيب البترول. وكشف عن تدوين بلاغ للشرطة من أحد الطرفين حول جريمة قتل لأحد منسوبيها ثم تطور الأمر بعدها.
وكشف التقرير حسب مراسل “الشروق” بالولاية محمود الدخيري عن استخدام المواتر في عمليات القتل بين الطرفين خاصة في المزارع والطرق.
وأكد التقرير أن 13 جريحاً حالتهم خطيرة تم تحويلهم لمسشتفيات الفولة وهجليج والمجلد.
وكشف المراسل عن جهود حثيثة تبذل لاحتوء النزاع، حيث وصل الولاية وفد من المركز ضم نائب والي جنوب كردفان السابق عمر سليمان والقيادي بالمسيرية مهدي بابو نمر، وزار المجلد والفولة من أجل المساهمة في حل النزاع.