التغيير: فيسبوك كشفت الناشطة ولاء صلاح الدين تعرض شقيقيها المعتقل محمد صلاح لتعذيب وحشي داخل زنازين جهاز الأمن والمخابرات

وأكدت معلومات ” فقدان ” محمد للرؤية في احدى عينيه بسبب التعذيب

وقالت ولاء، وهي رئيسة سابقة لاتحاد طلاب جامعة الخرطوم وناشطة سياسية ” “ﻟﻘﺪ ﺗﺮﺩﺩﻧﺎ ﻛﺜﻴﺮﺍً ﻓﻲ ﻧﺸﺮ ﺍﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ

ﻟﻴﺲ ﺧﻮﻓﺎً ﻣﻨﻬﻢ ﻭ ﻟﻜﻦ ﻋﻠﻤﺎً ﺑﻮﺿﺎﻋﺘﻬﻢ ﻭ ﻗﺪﺭﺗﻬﻢ ﺍﻟﻼ ﻣﺤﺪﻭﺩﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﺭﺗﻜﺎﺏ ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻓﻈﻊ ﻣﺎ ﺍﺯﺍﻝ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﺮﺩﺩ ﻫﻮ ﻣﻌﺮﻓﺘﻨﺎ ﺑﺄﻥ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻟﻴﺘﻮﺍﻧﻰ ﻟﺤﻈﺔ ﻋﻦ ﻓﻀﺤﻬﻢ .. ﻣﺎ ﻳﻜﺘﺒﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﺳﺘﻴﺘﻮﺱ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﺑﻪ ﺷﺠﻌﻨﺎ ﺍﻛﺜﺮ ﻓﻘﺪ ﺭﺩﺩ ﻣﺎ ﺗﻐﻨﺖ ﺑﻪ ﺍﻡ ﺑﻠﻴﻨﺎ ﺍﻟﺴﻨﻮﻧﺴﻲ:

ﻟﻠﺸﻤﺲ ﺍﻟﻨﺎﻳﺮﺓ ﻗﻄﻌﻨﺎ ﺑﺤﻮﺭ ﻭ ﺣﻠﻔﻨﺎ ﻧﻤﻮﺕ ﺍﻭ

ﻧﻠﻘﻰ ﺍﻟﻨﻮﺭ.

 وأكدت ولاء على حائظها في الفيس بوك  ﺗﻌﺮﺽ محمد  ﻟﺘﻌﺬﻳﺐ ﻭﺣﺸﻲ .. ﻓﻘﺪ ﺍﻟﺮﺅﻳﺔ ، ﺑﺈﺣﺪﻯ ﻋﻴﻨﻴﻪ”. وقالت ” ﻻﺣﻈﺖ ﺍﻣﻲ ﺍﻧﻪ ﻻ ﻳﻘﻮﻯ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺸﻲ! ﺍﺛﺎﺭ ﺍﻟﻀﺮﺏ ﻭﺍﺿﺤﺔ ﻓﻲ ﻭﺟﻬﻪ ﻭ ﺭﺃﺳﻪ ﻭ ﺍﻟﺠﺰﺀ ﺍﻟﻈﺎﻫﺮ ﻣﻦ ﻳﺪﻳﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﺍﻧﻨﺎ ﺳﻠﻤﻨﺎ ﺟﻬﺎﺯ ﺍﻷﻣﻦ ﻣﻼﺑﺲ ﺟﺪﻳﺪﻩ ﻓﻘﺪ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﺠﻼﺑﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺮﺗﺪﻳﻬﺎ ﻣﻬﺘﺮﺋﺔ ﻭ ﻣﻘﻄﻌﺔ.”

 وظل محمد صلاح يتعرض للاعتقالات باستمرار، وتم اعتقاله الشهر الماضي مع اثنين من زملائه على خلفية اعتصامات في جامعة الخرطوم، كما ظلت اسرة محمد جميعها رهينة للاعتقالات والمضايقات الأمنية.