التغيير: جوبا قال رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت  انه لا توجد قوة في الارض تجعله يغادر منصبه كرئيس لجنوب السودان.

وقال خلال مخاطبته للبرلمان الخميس ان اي حكومة  انتقالية في الجنوب من دونه هو “خط احمر “. واضاف ان اي محاولة لازالة او الغاء البرلمان الحالي هو ايضا “خط احمر”.

واعتبر دعوة المتمردين بقيادة رياك مشار لتكوين حكومة انتقالية بدون الحكومة الحالية هو امر غير مقبول وغير منطقي , مشيرا الي انه مستعد لحكومة يشارك فيها الجميع ولكن ليس علي حساب اي مجموعات قبلية او اثنية. 

وكان طرفا النزاع في جنوب السودان قد اتفقا  مطلع هذا الشهر وبضغوط خارجية علي تكوين حكومة انتقالية في غضون 60 يوما.

ودعا كير اعضاء البرلمان الذين كانوا يصفقون لكلمته الي المحافظة علي الاستقرار في جنوب السودان والبدء في مصالحة شعبية شاملة.

 وشهد جنوب السودان قتالا عنيفا منذ ديسمبر الماضي بين القوات الحكومية ومقاتلين موالين لنائب الرئيس السابق رياك مشار بعد اتهام رئيس الجنوب سلفاكير ميارديت لنائبه السابق وقيادات حكومية اخري بالتخطيط لقلب نظام الحكم.