التغيير" الخرطوم أكدت مركزية "مؤتمر الطلاب المستقلين" نقل أحد أعضائها المضربين عن الطعام إلى المستشفى فيما ساءت حالة بقية المعتقلين الصحية في سجون النهود في شمال كردفان بعد مرور ثلاثة أيام على اضرابهم نتيجة تعرضهم لتعذيب وحشي

وأصدرت مركزية ” مؤتمر الطلاب المستقلين” تعميماً صحفياً تلقت ” التغيير
الالكترونية” نسخةً منه أكد أن (5) من عضوية التنظيم تعرضوا بعد اعتقالهم لتعذيب وحشي بواسطة الاجهزة الامنية والتي قامت بتحويلهم لسجن النهود
وحبسهم بموجب أمر الطوارئ في ولاية غرب كردفان بدون توجيه أي إتهام أوفتح أي بلاغ في مواجهتهم.
و الطلاب الخمسة هم ،  محمد عابدين حمد النور / جامعة السودان كلية
الدراسات الزراعية / المستوى الرابع/ 22سنة ، و فتحي محمد عبده / جامعة
الخرطوم / كلية اﻹقتصاد/ المستوى التالث /22 سنة، و مروان إسحق عرجة
/
جامعة الخرطوم / كلية الهندسة / المستوى الثالت / 22 سنة، و  نصرالدين
محمد حسين /جامعة السودان / كلية الدراسات الزراعية / المستوى الثالت
/22
سنة ، و  عبدالرحيم محمد عثمان /جامعة غرب كردفان / كلية الطب /
المستوى الرابع 22 سنة.
وكان الطلاب المعتقلون في طريقهم إلى جامعة غرب كردفان لاقامة منبر سياسي
دوري يقيمه مؤتمر الطلاب المستقلين .
 
و  قرر الطلاب المعتقلون الدخول في اضراب عن الطعام منذ يوم 20 من شهر
يونيو الجاري لاجل غير مسمى احتجاجا على اعتقالهم التعسفي دون سند قانوني
وفي ظروف احتجاز بالغة السوء .
وأوضح البيان أن السلطات نقلت يوم الأحد أول من أمس الطالب مروان يعقوب
عرجة تحت حراسة مشددة الى المستشفى بعد أن ساءات حالته الصحية بدرجة
خطيرة ومنعت عنه الزيارة حتى داخل المستشفى .
   
ونوه البيان إلى أن الطالبين بجامعة السودان كلية الدراسات الزراعية
محمد عابدين ونصرالدين محمد حسين لم يتمكنا من الجلوس للامتحانات التي
إبتدأت إبالجامعة  يوم الأحد مما قد يحرمهم من اكمال السنة الدراسية
 
كما ان الطالب عبدالرحيم محمد عثمان الطالب بجامعة غرب كردفان ستبدأ
إمتحاناته نهاية الاسبوع الحالي وهو مازال حتى لان داخل السجن .
 
وطالب البيان بإطلاق سراح الطلاب فورا وحمل الاجهزة الامنية كامل
المسؤولية عن اي تدهور في صحتهم او حياتهم .
وناشدت مركزية ” مؤتمر الطلاب المستقلين ” كل المنظمات الحقوقية المحلية
والدولية للتدخل لرصد وتوثيق ووقف هذه الانتهاكات التي تمارس بحق هؤلاء الطلاب“.