التغيير: التيار تحدى والى البحر الأحمر رئيس المؤتمر الوطنى بالولاية ، محد طاهر إيلا خصومه فى الحزب الذين أعدوا مذكرة ال( 1000 ) توقيع لسحب الثقة عنه ، وشدد على أن لا صلح ولا وفاق،

 ولا حديث مع ” الذين كانوا أسوأ نماذج تبرأت منها الولاية ” وقال الوالى ساخراً من خصومه : إن تسويد أربعة أو خمسة صفحات من ورق الفلسكاب بالأسماء “المزورة فرية لا تنطلى على أحد ” . وأن المؤتمر الوطنى قادر على قيادة الولاية ولن يلتفت إلى الأصوات النشاز – على حد تعبيره ، وأضاف إيلا مخاطباً مؤتمر محلية بورتسودان الخاص بالمؤتمر الوطنى – أضاف “أن بعض روجوا شائعات مفادها أن الدكتور الحاج آدم يوسف قادم إلى والاية لحل إشكاليات الحزب “.