التغيير : رويترز قال مسؤول بوزارة النفط في جنوب السودان يوم (الخميس) إن إنتاج البلاد من الخام يبلغ 160 ألف برميل يوميا في المتوسط متراجعا خمسة آلاف برميل يوميا عن المستوى الذي أعلن الشهر الماضي.

وهبط الإنتاج نحو الثلث منذ اندلاع القتال في جنوب السودان في ديسمبر مع تضرر آبار كثيرة وتراجع إنتاج الحقول التي تعمل نظرا لنقص قطع الغيار.

وقال المسؤول لرويترز “يظهر تقرير النشاط اليومي تذبذبا في تدفق النفط لكن الإنتاج لا يزال عند 160 ألف برميل يوميا في المتوسط.”

وقال وزير النفط ستيفن ديو داو في 24 من مايو إن الإنتاج بلغ 165 ألف برميل يوميا. ويتم ضخ جميع كميات النفط من بالوش بالقرب من الحدود مع السودان حيث يوجد مجمع معالجة نفطي.

ومن بين شركات النفط العاملة في جنوب السودان الذي يماثل فرنسا تقريبا من حيث المساحة شركة النفط الوطنية الصينية وأو.إن.جي.سي فيديش الهندية وبتروناس الماليزية.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن الشركات تواجه صعوبات في إمداد بالوش بقطع الغيار حتى رغم توقيع رئيس البلاد سلفا كير إتفاقا لوقف إطلاق النار مع ريك مشار زعيم المتمردين الشهر الماضي.

ويتهم كل طرف الآخر بانتهاك الهدنة.

وقال المسؤول “لا يمكن نقل الأجزاء الثقيلة الا عبر النهر وتواجه الأمور اللوجستية مخاطر بسبب القتال.”

وقال داو الشهر الماضي إن الخرطوم عرضت إمداد جنوب السودان بمواد ومهندسين وكهرباء لتسريع وتيرة إصلاح آبار النفط التي تضررت خلال المعارك في الآونة الأخيرة.