التغيير : السوداني لقى (10) اشخاص من افراد عناصر الدفاع الشعبي مصرعهم وأصيب (14) آخرون إصابات بالغة وصفت إصابات أثنين منهم بالخطيرة اثر تعرضهم لأطلاق نار كثيف من قبل مجموعة مسلحة اثيوبية فى الحدود مع محلية باسندة .

ووقعت الحادثة فى قرى تسمى ( ود أبلسان ) و ( ودالطاهر ) فى الحدود بين البلدين وهى مناطق زراعية، و قد شهدت تلك المناطق إعتداءات متكررة و الحادثة ليست الأولى من نوعها حيث تتكرر هذه الحوادث سنوياَ عند الموسم الزراعى. ويدعى المزراعون الأثيوبين أن الأراضى تتبع لهم .

وكانت لجنة الأمن المشتركة بين البلدين قد إتخذت إجراءات بتعيين رقابة وحراسات للمزراعين بتلك المناطق حتى لاتتكرر الإعتداءات إلا أن هجوم  امس الأول  قامت به مجموعة مسلحة اثيوبية على قوات الدفاع الشعبى التى تقوم بحراسة المزراعين .

وتحتل اثيوبيا ملايين الافدنة من الاراضي الزراعية الخصبة في منطقة (الفشقة) وتقوم مليشيات (الشفتة) التي تتبع للاستخبارات الاثيوبية باعمال قتل مستمرة ضد المزارعين والرعاة السودانيين داخل الاراضي السودانية بغرض إفراغ الاراضي من سكانها.