التغيير: عافية دارفور كشفت حكومة ولاية جنوب دارفور عن تفاصيل جديدة حول مقتل معتمد محلية كتيلة يوم الأحد الماضي

و قال والي جنوب دارفور ادم محمود جار النبي ان المعتمد لم يمت بطلق ناري كما اُعلن سابقا:

” لم يصاب اي منهم في هذا الحادث بدليل أن المهاجمين اناس متفلتون، وقصدهم دائما النهب…….بعد الساعة الثالثة ظهرا، تحرك المعتمد ومرافقوه لمسافة وهم صائمون وفى اثناء السير تعب المعتمد وتوفى الى رحمة مولاه… وبمجرد وصول النباء الينا حركنا قوات من رئاسة الولاية قامت بتمشيط المنطقة…. الان شكلنا لجنة تحقيق فى الملابسات وسيكون هنالك عقاب رادع لمثل هذه المجموعات”

وقال الحرس الشخصي للمعتمد وسائقه ياسر ابراهيم ان تشريح جثة القتيل اثبت انه مات بذبحة صدرية بسبب العطش والجري لمسافة طويلة هربا من العصابة التي اطلقت عليهم النار:

“اثناء الضرب انفجر الاطار الامامي فى تلك الاثناء تم تهديدنا فانسحبنا انا والمعتمد والحرس واخذنا معنا مرتبات المحلية وسلاحنا الخفيف وتركنا العربة ورائنا بعد مسافة تعب السيد المعتمد وقد عطش وهو صائم ووجدنا الوادى مليان فقطعناه الوادى وفى طرف الوادى خرجت روحة الطاهرة وسبب وفاتة الذبحة والعطش وليس من شيء آخر”