التغيير: سي ام سي فوضت الأحزاب والقوى السياسية المشاركة في حكومة القاعدة العريضة المشير عمر البشير لاختيار عضوية الآلية في الحوار الوطني من جانب الحكومة،

كاشفة عن تقديم عدد من المقترحات والمطلوبات للدخول بها عملية الحوار.

وأوضح عبود جابر سعيد الأمين العام لمجلس أحزاب الوحدة الوطنية في تصريح لـ(smc) عقب اجتماع عضوية المجلس أمس بدار المؤتمر الوطني وبحضور بروفيسور إبراهيم غندور مساعد رئيس الجمهورية أن الأحزاب أمنت على ضرورة تحريك عملية الحوار بالسرعة المطلوبة بقيام عمل توافقي مشترك يشارك فيه الجميع حتى يتحقق السلام والاستقرار بالسودان، كاشفاً عن عقد لقاءات مفتوحة مع كافة شرائح المجتمع المدني لتبصيرهم بعملية الحوار الذي ينتظم البلاد.

وقال سعيد إن الأحزاب طالبت بوقف التصعيد العسكري من جانب الطرفين حتى يمهيد لوضع أساس متين لمشاركة الحركات المسلحة في الحوار بالداخل بالإضافة لمواصلة الاتصالات مع المعارضة بالداخل للدخول مباشرة في الحوار الوطني.