التغيير : آخر لحظة شن الدكتور على السيد – القيادى بالحزب الإتحادى الديمقراطى (الأصل ) -  هجوماً عنيفاً على المؤتمر الوطنى ووصف تعديله لقانون الإنتخابات بمحاولة تسهيل عملية التزوير  فى الإنتخابات القادمة.

وقال أن تلك الخطوة تعتبر أول مسمار فى نعش الحوار الوطنى ، ووصف الوطنى بالكذب وقال السيد لازال الوطنى يكذب طيلة بقائه فى سدة الحكم وإلى الآن ، وأضاف الآن لا توجد نية للوطنى للوصول إلى إتفاق يرضى الجميع بجانب أن جميع القوانين المقيدة للحريات موجودة .

وقال السيد فى المنبر الدورى للمركز القومى للإنتاج الإعلامى (الثلاثاء) نحن مشتركون رغم أنفنا فى آلية الحوار ، وأضاف أن الحزب إختار البروفسير بخارى الجعلى فى الآلية لكنهم تفاجئوا بتعيين الوطنى لأحمد سعد عمر بديلاً له ، وقال لذلك سعد لايمثل الحزب فى آلية الحوار وابان أن هذه مشكلة حقيقة ، وطعن السيد فى رئيس مفوضية الإنتخابات مختار الأصم ، وقال “الأصم دا عندنا فيو رأى ” لاسيما أنه كان ضمن فرق المفوضية السابق .