التغيير : السوداني هدد المؤتمر الوطنى ، بمحاسبة أى عضو من عضويته ، يتحدث لوسائل الإعلام فى  موضوع تنظيمى يخص الحزب .

وطالب الوطنى على خلفية التراشق اللفظى للقيادى بالبحر الأحمر ( البلدوزر ) ، كل عضوية الحزب ببورتسودان ، أو غيرها من المناطق بطرح أى إشكال او إحتجاج أو وجهة نظر أو رأى داخل مؤسسات الحزب ، ملعناً رفضه التام لأى تصريحات لعضوية الحزب ، مهما كان العضو فى أى موقع من المواقع خارج مؤسسات الحزب .

وقلل رئيس القطاع التنظيمى ، حامد صديق ، فى تصريحات صحفية محدودة بالمركز العام لحزبه أمس (الثلاثاء) ، من حجم الإخفاقات والملاحظات التى صاحبت مؤتمرات الأساس للحزب بكافة ولايات البلاد ، وقال “نحن عقدنا (27,400) مؤتمر أساس ، وهذا الكم لابد أن تكون فيه بعض الملاحظات ، كم عدد هذه الملاحظات مقارنة بهذا العدد ؟ فليس غريباً أن تكون مثل هذه الملاحظات فى وسط هذا الكم الهائل من المؤتمرات “.

 وأشار إلى أن عملية تبادل المواقع وتجديد القيادات غطت حوالى 70% بينما أعيدت الثقة فى حوالى 30% ، وأكد صديق عدم وجود إشكالية فى إعادة إنتخاب االوالى السابق للقضارف كرم الله عباس فى أى مستوى من المستويات  وأضاف ” أى عضو داخل المؤتمر الوطنى من حقه أن تقدمه قواعد الحزب وترضى بقيادته ، طالما أنه عضو فى الحزب ” .