التغيير: وكالات تجرى النيابة العسكرية بأسوان حاليًا تحقيقًا مع 5 من قيادات التيارات الإسلامية الذين تم ضبطهم في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين، أثناء محاولتهم الهروب إلى دولة السودان عن طريق الحدود الجنوبية.

إحباط محاولة الهروب إلى السودان

وكان العميد محمد سمير، المتحدث العسكري، أعلن أن قوات حرس الحدود تمكنت من القبض على 5 من المنتمين لجماعة الإخوان الإرهابية بمنطقة وادى العلاقى، أثناء محاولتهم الهروب إلى السودان، وهم: “صفوت أحمد عبد الغنى محمد، رمضان جمعة عبد الفتاح، علاء محمد أبو النصر طنطاوى، طارق عبد المنعم عبد الحكيم أبو العلا، طه أحمد طه الشريف”.

وأضاف «عبد الغني» عبر تدوينة له على صفحته على موقع “فيس بوك”، اليوم الإثنين، أن قوات الأمن اقتحمت أيضًا منزل علاء أبو النصر أمين عام الحزب، والذي تصادف عدم وجوده في منزله.

وأكدت الجماعة الإسلامية وذراعها السياسية حزب البناء والتنمية، نبأ القبض على صفوت عبد الغنى على حدود مصر والسودان، دون أن تذكر حيثيات القبض أو رد فعل الجماعة على هذا القبض.

واكتفت الجماعة في بيان لها اليوم الإثنين، بالتأكيد أنها ستوافى الإعلام بتفاصيل القبض على عبد الغنى ورأيها فيما حدث.

كما كشف وليد البرش، مؤسس تمرد الجماعة الإسلامية، عن قائمة المقبوض عليهم مع صفوت عبد الغنى، القيادى فيما يسمى بالتحالف الوطني لدعم الشرعية، أثناء محاولة هروبهم إلى السودان.

وأكد البرش، أن القائمة تشمل إلى جانب عبد الغنى، علاء أبو النصر الأمين العام لحزب البناء والتنمية بالجيزة، وطه الشريف المتحدث الإعلامي للحزب.

كما قال البرش: “وجهت الدولة ضربة قوية لقادة العنف وأمراء الدم، وكتبت الجماعة الإسلامية شهادة وفاتها، فإلى مزبلة التاريخ”.