التغيير : الانتباهة إتهم الأمين العام لمنظمة تقنية الإتصالات العاليمة د.نزار الرشيد وزارة الصحة بإخفاء الإحصاءات الحقيقة حول إنتشار أمراض السكرى والضغط والكبد الوبائى الذى إنتشر بنسب مقلقة ومخيفة .

 وأكد أن المسؤولين فى إدارات وزارة الصحة “مادايرين زول يعرف حاجة عن أية حاجة ” لافتاً إلى أن الكبد الوبائى إنتشر فى جميع أنحاء البلاد من الجنينة إلى الشرق ومن جنوب السودان إلى الولايات الشمالية.

 واوضح الرشيد أن حالات الوفيات إرتفعت بنسب عالية حتى وصلت إلى وفاة خمسة أشخاص من منزل واحد فى الشمالية.

وحذر د.نزار من الحرب البايلوجية الموجهة ضد السودان ، مستشهداً بالطفرة التى تشهدها الأمراض دون معرفة المسببات الحقيقة لها ، وقال سبق أن حذرنا من الحرب البايلوجية منذ العام ” 2004 م ” ولا حياة لمن تنادى حتى وصل الحال إلى ماهو عليه الآن.

 واشار إلى عدم إدراك الأطباء التحامل الزائد على البيئة ، فضلاً عن المقاطعات على التقنية الطبية فى السودان ، والضغوطات السياسية من المؤتمر الوطنى .