التغيير : اليوم التالي أقدمت وزارة الصحة الولائية أمس (الأربعاء) على آخر خطوة في طريق إغلاق وحدة علاج الكلى بمستشفى الخرطوم التعليمى بأخذها ماكينتى غسل من أصل ثلاثة ماكينات متواجدة بالمركز خاصة للحالات الطارئة.

وتوقعت مصادر أن تزداد معاناة مرضى الغسيل الطارئ  بالخرطوم بإعتبار أن الوحدة بمستشفى الخرطوم هى الوحيدة من مستشفيات وسط الخرطوم التى تقدم لمرضى الكلى العلاج المجانى.
وكانت وحدة الكلى بالخرطوم قبل التجفيف تقوم بعمل (100) جلسة غسل فى اليوم ، ويصل التردد على مركز الطوارئ بالوحدة إلى (20) جلسة غسل فى اليوم ، وعدد جلسات الغسل المنتظمة فى الشهر تصل إلى حوالى (286) جلسة غسل تقريباً .