التغيير : السوداني كشف الأمين لجهاز المغتربين ، حاج ماجد سوار ، عن هجرة (55) ألفاً خارج البلد خلال النصف الأول من العام الحالى ، بعقود عمل ، منهم ما يقارب الألفين من أساتذة الجامعات والأطباء ، وأكثر من 20 ألف شاب دون سن ال40.

 وقال سوار فى تصريحات للصحفيين ، إن حق السفر لا تستطيع أى دولة حرمان مواطنيها منه ،  بموجب القانون الدولى ، لافتاً لوجود برنامج شراكة للإستفادة من الخبراء والكفاءات السودانية ، لنقل التجارب و الخبرات والمعارف ، والإستفادة من أساتذة الجامعات عبر الإستشارات المختلفة .
مشيراً إلى وجود مبادرة للتعاون مع التعليم العالى للإستفادة من الأساتذة والكوادر فى الجامعة الإلكترونية . وكشف عن وجود آلية وطنية لحماية المغتربين تضم وزارات الخارجية والعدل والعمل ، مهمتها متابعة أوضاع السودانيين بالخارج ، والذين لديهم مشكلات مع مخدميهم .

وقال إن عدد المغتربين فى السجون لا يتجاوز بضعة مئات أوقفوا فى قضايا جنائية مثل الهجرة غير الشرعية وغيرها ، مشيراً إلى أن عدد المغتربين يبلغ حوالى أكثر من 3 ملايين شخص ، أغلبهم يقيمون فى السعودية ودول الخليج ، مؤكداً أن عدد الذين وفقوا أوضاعهم فى السعودية تجاوز المليون شخص .

وأضاف سوار أن مساهمة المغتربين فى الإقتصاد مقدرة لدخول الكثير من السلع التى تمول منهم وتصل إلى (3 مليارات ) دولار فى العام ، لكنها تتم خارج النظام المصرفى ، نسبة لوجود سعر رسمى ضعيف يقارب النصف من السعر فى السوق االموازى .