تتقدم أسرة تحرير صحيفة التغيير الإلكترونية بأحر التهاني لقرائها الكرام، وللشعب السوداني الكريم  بعيد الفطر المبارك، 

وحيث ان العيد مناسبة للتواصل الاجتماعي وموسم لاشاعة التراحم والمحبة، فإننا في سوداننا الحبيب لا بد ان نذكر ان الملايين من إخواننا في الوطن محرومون ليس من فرحة العيد وبهجته فحسب، بل محرومون من أبسط مقومات الحياة(جرعة الماء ولقمة الطعام، وجرعة الدواء والمأوى الآمن) وكثيرون حرمتهم طاحونة الحرب من الحياة نفسها، هذا هو حال شعبنا في جنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق ودارفور، وهذا حال شعب جنوب السودان، فلهم من صحيفة التغيير الإلكترونية معايدة خاصة ونقول لهم: نحن معكم ،مع قضاياكم العادلة ، نتضامن معكم بالكلمة وببذر بذور الوعي الذي يعمق قيم الحرية والعدالة ويؤسس للسلام والمحبة والإخاء ووحدة الوطن على أسس جديدة،

كوكل عام والشعب السوداني بخير، ونتمنى ان يعيد الله العيد وقد وقف نزيف الدم وأطفئت نيران الحروب ومسحت دموع الأطفال في السودان وفي كل العالم

كما تنوه الصحيفة الى انها ستتوقف عن تحديث الاخبار ابتداء من اليوم 28 يوليو وتعاود تحديث موقعها يوم الاحد 3 اغسطس 2014 .