التغيير : الخرطوم - حسين سعد إنهار أكثر من (3) ألف منزل بالخرطوم بسبب الامطار التي ضربت العاصمة.

وطمرت المياه الساحات والميادين وعطلت بعض الفعاليات والمناشط التي كان من المنتظر ان تقام امس (السبت)، في وقت أعلنت فيه وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم تأجيل استئناف الدراسة ﻻسبوع آخر حتى الاحد القادم. بينما انقطع التيار الكهربائي عن احياء عديدة  بالعاصمة الخرطوم.

 وقالت لجنة الإيواء والغذاء وحصر الاضرار بولاية الخرطوم ان عدد المنازل المتضررة بمحلية جبل أولياء بلغت 350 منزلا وبحري 126 منزلا وشرق النيل 50 منزل وامبده 1510 منازل وتجاوزت محلية امدرمان 880 منزل وكرري 95 منزل.

وقالت أمل البيلي وزيرة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم ورئيس لجنة للإيواء والغذاء وحصر الأضرار بالخرطوم /لسونا/ ان اللجنة  رصدت حجم الأضرار التي لحقت بالمواطنين وممتلكاتهم. وحصرت المنازل التى انهارت بالكامل.

من جهته قال كمال ابراهيم المسئول بقسم التوقعات الجوية بمطار الخرطوم ان نسبة الامطار التي هطلت بمطار الخرطوم حتي الساعة التاسعة من صباح امس بلغت 10 ملمتر. وفي الاثناء قال الدكتور عبد المحمود النور وزير التربية والتعليم بولاية الخرطوم أن الدراسة بجميع المراحل الدراسية تم تأجيلها لمدة أسبوع حتى الأحد القادم الموافق 17 من أغسطس الحالي، وأضاف الوزير أن إرجاء استئناف الدراسة يرجع إلى تأثر بعض المدارس لتهدم بعض الفصول ودورات المياه بسبب الأمطار التي هطلت بالأمس حيث تضرر عدد كبير من الحمامات التي تم حفرها مؤخراً خاصة مدارس البنات مما جعل من استئناف الدراسة أمراً مستحيلاً اليوم  الاحد. ونبه الي أن التأجيل يأتي للحفاظ علي سلامة التلاميذ والطلاب، وقال إن التأجيل يشمل الطلاب فقط وليس المعلمين الذين يزاولون عملهم اعتباراً من يوم غد بصورة اعتيادية للوقوف علي أحوال المدارس ومعالجة ما لحق بها من أضرار ورفع تقارير للجهات المختصة حتى يتم تقييم الوضع أولاً بأول.