التغيير : السوداني تقدم أطباء مستشفى ربك بإستقالات جماعية ، إحتجاجاً على إعتداء وقع على أطباء قبل أيام .

وقال الأطباء وعددهم 12 طبيباً فى بيان اصدروه امس أنهم رغم المعاناة والنقص الذى تعانى منه المستشفى فى الكوادر والأدوات ، إرتضوا أن يكونوا  جزءاً من الذين يقومون بدورهم داخل المستشفى ، لكنهم ظلوا يتلقون الشتائم التى وصلت إلى حد الإعتداء بالأيدى .

 وأشار البيان إلى أن الأطباء جلسوا عدة مرات مع الوزارة ولم تتم أى معالجات لما يتعرضون له ، بل هددتهم الوزارة بالفصل ، لذلك قرروا تقديم إستقالات جماعية .
ونفى وزير الصحة حماد على محمد ، تسلم الوزراة إستقالات ، لكنه أشار إلى توقف الأطباء عن العمل حتى فى الحوادث ، وهو ما إعتبره منافياً لأخلاق المهنة .