التغيير : الانتباهة حذرت اللجنة الأهلية لمناصرة أهالى أبو كرشولا  من وقوع كارثة بيئية بالمنطقة.

 وقالت اللجنة فى بيان صحفى إن الإعتداء على منطقة أبو كرشولا العام الماضى وما نتج عن الأحداث من مخلفات ومواد كيميائية مختلفة أدت إلى مخاطر كبيرة على صحة الإنسان والحيوان والبيئة .
وكشف البيان عن إصابة العديد من المواطنين باللشمانيا واليرقان بصورة وبائية ، وظهور أمراض غريبة تتمثل فى قروح على الجسم وتقيؤ الدم للمريض – سجلت منها المنظمة العالمية للرعاية “26 ” حالة موثقة – وإنتشار كثيف للذباب الرملية والباعوض فى كل المنطقة وظهور تلوث بيئى كبير – بحسب البيان – خاصة فى المياه بسبب إختلاطها بمخلفات الحرب والمراحيض البلدية.

 وأكدت اللجنة أنها وقبل شهرين من الآن أبلغت قسم الطوارئ بوزارة الصحة الإتحادية والولائية ومحذرة فى ذات الوقت من أن يتفاقم الوضع إلى كارثة صحية وبيئية فى المنطقة التى يسكنها أكثر من الف نسمة فى ظل توقف المواصلات بسبب الأمطار الغزيرة .