التغيير : السوداني كشف جهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج ، عن مغادرة أكثر من 270 ألف سودانى البلاد بحثاً عن العمل فى الفترة من 2010 م وحتى 2014م ، أغلبهم أساتذة ومهندسون وأساتذة جامعات.

وحذر الجهاز من مخاطر هجرة العقول والكفاءات النادرة . وأوضح الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج ( لمغتربين ) حاج ماجد سوار ، فى ملتقى المرأة المهاجرة بالخرطوم أمس الأربعاء ، أن العام 2010 وحتى النصف الأول من العام الحالى شهد هجرة أكثر من 270 ألف مواطن سودانى إضافة لقائمة الأعداد الكبيرة فى دول المهجر .

وقال ” من بين هؤلاء أعداد كبيرة من الأطباء والمهندسين واساتذة الجامعات وغيرهم من المهنيين ” .