التغيير : الخرطوم   كشفت الحكومة السودانية عن إمكانية عقد لقاء مباشر مع الحركات المسلحة في العاصمة الألمانية برلين الاسبوع الحالي. 

وقال نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان ابراهيم غندور خلال مؤتمر صحافي بالخرطوم (السبت) انه سيتوجه الي العاصمة الألمانية برلين الثلاثاء المقبل بدعوة من الحكومة الألمانية.

وقال انه سيلتقي بمسئولين برلمانيين وقادة احزاب لشرح الاوضاع السياسية في البلاد والحوار الوطني

 

والمح الي انه ربما سيلتقي بممثلين عن حركات مسلحة بغرض إقناعها بالمشاركة في الحوار. مشيرا الي انه لا توجد ترتيبات واضحة للقاء المتمردين ولكنه في حال سنحت الفرصة سيقوم بمقابلة من يريد السلام والحوار علي حد قوله

 

وعلمت “التغيير الالكترونية” من مصادر مطلعة ان اللقاء المزمع عقده مع قادة الحركات المسلحة سيتم وفق ترتيبات ووساطات قام بها القيادي في حزب المؤتمر الشعبي المشارك في الحوار علي الحاج الذي يقيم في اجازة جبرية في ألمانيا منذ سنوات

   وأضافت المصادر تقول ان غندور سيلتقي بعلي الحاج قبل ان يتم اللقاء مع بعض قادة الفصائل المسلحة.