التغيير : آخر لحظة إشتكى عدد من المواطنين بمحلية الكاملين من ندرة الغاز مشيرين لتفاقم الأزمة.لافتين النظر إلى أن هناك جهات تقف وراء الأزمة، 

داعين لكشفهم لإيقاف تصاعد معاناة المواطنين وهددوا بمقاطعة السلعة والعودة لإستخدام الفحم حال إستمرار الوضع على ما هو عليه.

 واوضح عدد من الاهالي أن سلعة الغاز اصبحت فى اياد باتت غير قادرة على توفيره بالمحلية والإدعاء بندرته من أجل رفع أسعاره لإرغام المواطن على شرائه بأسعار مضاعفة ، مبينين أن الأمر أصبح يرتبط بمصالح ذاتية ضيقة لغياب الرقابة .

 وقالوا أن اللهث وراء السلعة أنهكهم مادياً وبدنياً لأنه بات معدوماً فى قرى المحلية .

فى السياق ، قال مدير مستودع للغاز بالمحلية أن أزمة الغاز دخلت يومها التاسع وأن سعر الأسطوانة بلغ “75” جنيهاً ، وإنتقد عدم العدالة فى توزيع السلعة من قبل الشركات التى باتت تهدف فى المقام الأول للربح ، مضيفاً أن كل المحليات يتوفر بها الغاز ، داعياً الجهات ذات الصلة بتوزيع السلعة بالعدالة بين المحليات وعدم الإنصياع لقرارات الشركات، وزاد أن الكاملين تستهلك “60” طناً من الغاز يومياً.